المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
28 يوليو 2019
ترأس سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة الاجتماع الأخير لفريق تحديث خطة الطوارئ الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت والمواد الضارة الأخرى.

وفي بداية الاجتماع رحب سعادة الرئيس التنفيذي بأعضاء الفريق وشكرهم على جهودهم الكبيرة التي بذلوها لتحديث الخطة، مؤكدًا على أهمية إطلاع الجهات المعنية بتنفيذ الخطة على المهام والمسئوليات المناطة بهم في الخطة. 

واكد سعادته ضرورة تجربة الخطة المحدثة من خلال القيام بالتمارين النظرية والعملية بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث والجهات المعنية الأخرى.

ونوه سعادة الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة بالدور المتوقع من شركة OSRL المتخصصة التي تم التعاقد معها لتغطية حوادث الانسكابات الزيتية من الدرجة الثانية والثالثة والفوائد المرجوة من التعاقد مع الشركة في هذا المجال، مشيرا الى انه تحقق شخصيا من وضوح دور الشركة خلال تنفيذ اجراءات الخطة.

وخلال الاجتماع قدم المهندس حسن مرزوق عرضًا موجزا حول التعديلات التي أجراها الفريق على الخطة، كما استعرض التوصيات التي رفعها الفريق إلى سعادة الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة.

الجدير بالذكر أن المجلس الأعلى للبيئة شكل في مايو 2018 فريق لتحديث خطة الطوارئ الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت والمواد الضارة الأخرى يضم ممثلين عن اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث، وخفر السواحل، وشئون الموانئ والملاحة البحرية، والهيئة الوطنية للنفط والغاز، وشركة نفط البحرين بابكو.