المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
3 ديسمبر 2020
افتتح سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينة الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة ورشة العمل الوطنية المرئية حول إدارة حوادث الانسكابات النفطية والتي نظمها المجلس بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث وشركة (OSRL)Oil Spill Response Limited   والتي عقدت اليوم الثلاثاء 1 ديسمبر الجاري عبر الاتصال المرئي. 

وبهذه المناسبة أكد سعادة الدكتور محمد بن دينة على أهمية التعاون والتنسيق بين جميع وزارات ومؤسسات المملكة لمواصلة الجهود في مجال مكافحة حوادث الانسكابات النفطية، مثنيًا سعادته على ما تقوم به الجهات المعنية بالمملكة من جهود متميزة في هذا المجال. 

كما أكد سعادته حرص المجلس الأعلى للبيئة على رفع مستوى الاستعدادات والتصدي لحوادث الانسكابات النفطية من خلال إعداد الخطط وعقد الورش التدريبية وتنفيذ التمارين الدورية بشكل مستمر ومنها التمرين الوطني (سواعد المملكة) الذي نظمه المجلس العام الماضي بالتعاون مع الجهات المعنية، منوها سعادته إلى النتاىج الطيبة التي حققها التمرين في نسخته الأولى، وان العمل جاري من أجل الوصول إلى افضل المستويات من الاستعداد والأداء في حال وقوع حوادث الانسكابات. 

وأشاد سعادة الدكتور محمد بن دينة باعتماد مجلس الوزراء الموقر في جلسته التي عقدت بتاريخ 14 سبتمبر الماضي الخطة الوطنية المحدثة لمكافحة التلوث بالزيت والمواد الأخرى الضارة، منوها سعادته بالجهود التي بذلها الفريق الذي أشرف على مراجعة وتحديث الخطة، والذي يضم نخبة من المتخصصين في وزارة الداخلية، والهيئة الوطنية للنفط والغاز، وشئون الموانئ والملاحة البحرية، وشركة نفط البحرين بابكو.